أخبار العالمإفريقيا

فتحي البلدي كان العين الساهرة للنهضة وللأمن الموازي داخل وزارة الداخلية

تونس-10-01-2022


أكدّ الناشط السياسي التونسي، عبد الناصر العويني، أنّ فتحي البلدي، المستشار السابق بوزارة الداخلية الذي تمّ وضعه تحت الإقامة الجبرية كان مستشارا خاصا لدى وزير الداخلية زمن الترويكا علي العرّيض، ونجح في تكوين شبكة علاقات مع إطارات أمنية متعدّدة داخل الوزارة.

وقال العويني في حديث أدلى به لصحفية “الشروق”، إنّ البلدي أسّس منظومة كاملة قائمة على المقايضة بالإمتيازات والملفات والإقالات لاستدراج القيادات قصـد الإشتغال عـلى أجندة حركة “النهضة” داخل وزارة الداخلية، مضيفا أن كل الرتـب والإمتيازات والترقيات كانت تمر عبره وتستوجب مصادقته قبـل أن تجد طريقهـا إلى التنفيذ، وقد بقي فاعلا صلب الوزارة إلى حدود سنة 2017 ليكون العين الساهرة للنهضة وللأمن الموازي داخل وزارة الداخلية.

وأوضح العويني أنّ شبكة الأمن الموازي تكوّنت داخل الوزارة وفق مستوييْن إثنيْن، أولهما العائدون بمقتضى العفـو التشريعي الـعـام مـن إطارات وأعـوان وقعـت محاكمتهم سابقا، إمّا بشبهة الإنتماء إلى حركة “النهضة”، وفيهم شـقّ آخر وقعت محاكمته من أجل الإنضمام إلى تيارات سلفية جهادية، أمّا المكوّن الثاني فهو بعض الإطارات الأمنية المتسلقة التي تنتظر الفرصة للحصول على امتيازات وتسميات في الإدارات العمومية والمركزية وأبدت مقابل ذلك كامل الإستعداد لخدمة حركة “النهضة ” ومن بينهـم اليوم من هـو محال على أنظـار القضاء من أجل المشاركة في قتل الشهيد محمد البراهمي بعد إخفاء وثيقة التحذير الأمريكية من إمكانية اغتياله.

واعتبر العويني أنّ فتحي البلدي كان منسقا لعدّة عمليات أمنية، وهو من أكثر الإطارات الأمنية اتصالا بمصطفى خذر، المشرف على الجهاز السريّ، وكان وراء تعيين المديرين العامين الذين قدّموا خدمات لـ”النهضة”، كما أنه تدخل مباشرة في منح الجوازات لمواطنين أجانب.

وبيّن في المقابل، أنّ فتحي البلدي شخص غامض مرتبط بمسائل تهم أمن البلاد وهو الشجرة التـي تخـفـي الغابـة ويرتبـط بقيادات مـن الصـف الأول لـ”النهضة” وبآخريـن يعيشون في الخارج في علاقة بالجهاز السري.

وقال العويني””المؤكـد الـيـوم أنّ اليـد الخـفيـة التي تعطـل الإقتراب من الحقيقة قد اختفت ولكـن المعطـلات الموضوعيـة مازالت قائمة ومنها غياب الجرأة والتلكؤ والتباطئ في التعامل مع ملف الاغتيالات..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫13 تعليقات

  1. Ⅾoes yoour website һave ɑ contact paɡe? I’m havіng ⲣroblems locating itt but,
    I’d like tߋ sеnd you an e-mail. Ι’ve got ѕome ideas
    for your blog yoս mіght bbe interested in hearing.
    Eitһeг way, great site and I look forward to seеing it expand οver timе.

    my pаɡe: ابحث عن هذه الأشياء المجانية عبر الإنترنت

  2. Whaat і do not understood iѕ in reality how you ɑre noᴡ not actuɑlly mucһ m᧐rе smartly-favored tһan yyou mɑy be noᴡ.
    Уoս are νery intelligent. You realize tһerefore ѕignificantly when it comes
    to this subject, produced mе individually magine іt
    from numerous varied angles. Іts likee men and
    women ɑre not involved eхcept іt’s something
    to ԁo wkth Girl gaga! Уour individual stuffs
    excellent. At aⅼl timеs care fоr іt up!

    Here is mmy website; اتبع هذا على الإنترنت

  3. Hi! Quixk question tһɑt’s totally off topic.
    Do you knoᴡ hoow to maке yоur site mobile friendly?
    Μʏ web site looҝs weird when browsing from
    my iphone 4. I’m trying to find ɑ template
    or plugin thаt mіght be abⅼe tо correct this problem.
    If you have any suggestions, pleаѕe share. Мany thanks!

    Lοok at my webpage; suivez ceci en ligne

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق