أخبار العالمإفريقيا

تبون يستقبل لافروف

استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, اليوم الثلاثاء بمقر رئاسة الجمهورية, وزير الخارجية الروسي, سيرغي لافروف، الذي قدم له دعوة رسمية لزيارة موسكو.

نقل وزير الخارجية الروسي, سيرغي لافروف, اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة, دعوة الرئيس فلاديمير بوتين لرئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, من أجل القيام بزيارة الى موسكو.

وقال السيد لافروف في تصريح للصحافة عقب استقباله من طرف الرئيس تبون: “بناء على حرصنا لتطوير العلاقات في المجال السياسي والتعاون الاقتصادي والعسكري والإنساني, أكدنا لسيادة الرئيس تبون دعوة الرئيس بوتين ليقوم بزيارة الى موسكو”.

وجرى الاستقبال بحضور وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج, السيد رمطان لعمامرة ومدير ديوان رئاسة الجمهورية, السيد عبد العزيز خلف.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قال إن روسيا والجزائر تعتزمان التوقيع على اتفاقية تعكس النوعية الجديدة للعلاقات الثنائية بينوكان الدولتين.

وأضاف لافروف، في لقاء مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة: “طيلة هذه السنوات نعمل بنشاط على تطوير التعاون التجاري والاقتصادي”.

وأشار لافروف إلى أنه بالنظر إلى “التطور السريع للعلاقات الودية” بين الدولتين، ومن أجل الحفاظ على مستوى عال من التفاعل، يخطط الجانبان لإبرام “وثيقة استراتيجية جديدة بين الدولتين تعكس النوعية الجديدة لعلاقاتنا”.

وكان لافروف قد عقد، اجتماعا مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة لبحث جملة من القضايا الاثنائية والإقليمية والدولية.

واستهل لافروف زيارته، التي تأتي في الذكرى الـ60 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، بوضع إكليل من الزهور في مقام الشهداء في العاصمة الجزائرية تكريما لضحايا حرب التحرير.

وقال لعمامرة: “لقاؤنا السابق في موسكو كان فرصة لنعقد جلسة عمل جديدة تحدثنا يومها عن معظم النقاط وقيمنا التعاون الثاني وآفاق تطويره”.

وأشار إلى أن زيارة لافروف الحالية “تتيح استكمال الدراسة التي قمنا بها وبلورة آفاق التعاون الاستراتيجي”، وأضاف: “ناقشنا العديد من القضايا الدولية والنقاط التي أردنا أن تعالج”.

وذكر لعمامرة أنه شكر لافروف على ترحمه على أرواح شهداء الجزائر من خلال وضع إكليل زهور على نصب الشهيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق