آسياأخبار العالم

مندوب روسيا بمجلس الأمن:مشروع تمديد العقوبات الأمريكية ضد إيران لن يمر

نيويورك-الأمم المتحدة-01-7-2020


قال الممثل الدائم لروسيا في مجلس الأمن الدولي،فاسيلي نيبينزيا،أمس الثلاثاء، إن مشروع القرار الأمريكي بشأن تمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران الذي ينتهي في الخريف هو خيالي ولن يمر ولن يكون هناك سبب لأي مفاوضات”.”

ووفقاً للمسودة الأمريكية “ينبغي على جميع الدول الأعضاء في مجلس الأمن أن تعرقل الإمداد المباشر أو غير المباشر لإيران بالأسلحة والمواد ذات الصلة، أو نقلها إلى إيران عبر أراضيها أو عن طريق سفنها أو طائراتها”.

والاستثناء، بناءً على المسودة الأمريكية،قد يكون إذا وافقت اللجنة الخاصة على مثل هذه الأنشطة “لأغراض إنسانية أو لأي مهام أخرى تتوافق مع أهداف هذا القرار”، قبل 30 يوما على الأقل.

وتتضمن الوثيقة حظرًا على توريد أو بيع أو نقل الأسلحة من إيران. ويجب على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، وفقًا للنص، أن تمنع مواطنيها من شراء الأسلحة من إيران.

من جهتها،حذرت إيران الدول الغربية وتحدثت عن ثلاثة خيارات للرد على تمديد حظر التسلح.

يذكر أن إيران كانت قد توصلت إلى اتفاق تاريخي مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، (الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، روسيا والصين)، إلى جانب ألمانيا في يوليو 2015 بشأن البرنامج النووي الإيراني، وتُوجت المفاوضات التي دامت أشهرًا باعتماد خطة عمل شاملة مشتركة والتي يؤدي تنفيذها إلى رفع العقوبات الإقتصادية والمالية التي فرضت على إيران سابقًا من قبل مجلس الأمن والولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي. كما نصت الإتفاقية على رفع حظر الأسلحة عن إيران في غضون 5 سنوات، ولكن لم تستمر الصفقة في شكلها الأصلي ثلاث سنوات، ففي مايو 2018، أعلنت الولايات المتحدة الخروج من جانب واحد من الإتفاق وإعادة عقوبات صارمة ضد طهران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق