مساعي مصرية لإحداث خرق في جدار الأزمة اللبنانية - ستراتيجيا نيوز
أخبار العالمالشرق الأوسط

مساعي مصرية لإحداث خرق في جدار الأزمة اللبنانية

لبنان-بيروت-07 أبريل 2021


يحل وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الأربعاء، في بيروت، ضمن جهود مصرية لمحاولة إحداث خرق في جدار الأزمة اللبنانية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، أحمد حافظ، إن زيارة شكري “تستهدف التأكيد على دعم مصر للبنان الشقيق، ومساندتها للجهود المبذولة للتغلب على أزمته الراهنة عبر تشكيل الحكومة التي يقوم سعد الحريري بتشكيلها مع كافة أطراف المعادلة السياسية اللبنانية”.

وأضاف المتحدث أن الزيارة تستهدف أيضا “الإعراب عن تضامن مصر مع الشعب اللبناني الشقيق وضرورة تجاوز الظرف الحالي إعلاءً للمصلحة اللبنانية، وسعيًا نحو مستقبل يُحقق تطلعات لبنان في الأمن والإستقرار والتنمية بما يَملكه هذا البلد من مقومات النجاح والإزدهار”.

ويتضمن جدول زيارة الوزير المصري لقاءات شاملة مع الفرقاء اللبنانيين بدءً برئيس البلاد ميشال عون، ورئيس مجلس النواب نبيه برّي، مرورا بالبطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، وصولا إلى رئيس تيار المستقبل رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري.

وسيلتقي سامح شكري رئيس حزب الكتائب سامي الجميل، ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، ورئيس تيار المردة سليمان فرنجية، ثم يجري اتصالا برئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، الذي تمنعه الإصابة بكورونا من اللقاء المباشر مع الضيف المصري.

ولا تبدو مهمة رئيس الدبلوماسية المصرية سهلة في ظل توالي فشل المبادرات المحلية والجهود الدولية للتوصل إلى حل يرضي أطراف الأزمة،إلا أن ما تحظى به مصر من رمزية لدى اللبنانيين ودور عربي وثقل إقليمي يمكنها من وجود قبول لدى جميع الأطراف اللبنانية للخروج من الأزمة الحالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق