إفريقيا

تواصل فرز أصوات الناخبين في الإنتخابات الرئاسية الجزائرية

الجزائر- الجزائر – 13 -12-2019

أظهرت مؤشرات أولية تقدم رئيس الوزراء الجزائري الأسبق، عبد المجيد تبون، في انتخابات الرئاسة الجزائرية، مع وجود توقعات بعدم حسم الإنتخابات في الجولة الأولى والتوجه إلى جولة ثانية.
ومن المتوقع أن يعلن المجلس الدستوري عن النتائج النهائية للإنتخابات في الفترة بين 16 و25 ديسمبر الجاري. وأعلن محمد شرفي رئيس السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات أن نسبة المشاركة النهائية في الإنتخابات الرئاسية بلغت 41.14 بالمائة.
وقال شرفي إن 9 ملايين و692 ألف جزائري صوتوا في الإنتخابات من أصل 23 مليون و559 ألفا و853 ممن هم مسجلون في الهيئة الناخبة.
من جهته،اعتبر محمد فادن، مدير حملة المترشح للرئاسيات عز الدين ميهوبي، أمس الخميس بالجزائر العاصمة، أن الإنتخابات “كانت ناجحة بكل المقاييس” برغم أن بعض الجهات “رفعت من سقف تحريضها على العنف ضد مؤسسات الدولة”.
وأضاف أن “هذه الجهات المعروفة بعدائها للجزائر والمتواجدة خارج أرض الوطن، منبوذة ولا تمثل أحدا ولا تقوم سوى بخدمة أجندات أجنبية”.
وأثنى المتحدث على سلوك الجهات الأمنية التي أكدت “وطنيتها” و “مهنيتها” من خلال “عدم الإستجابة للإستفزازات وتجنب الإنزلاق إلى العنف” وتتواصل عملية فرز أصوات الناخبين الخاصة بالإنتخابات الرئاسية بمراكز الإقتراع المتواجدة عبر أغلب ولايات الجزائر بحضور ممثلي المترشحين الخمسة والسلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق