أخبار العالمأمريكا

تلويح أمريكي بنشر صواريخ فرط صوتية في أوروبا في مواجهة روسيا

واشنطن-الولايات المتحدة-29-10-2020
أعلن مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي، روبرت أوبراين، أن بلاده سوف تنشر، إذا لزم الأمر، صواريخ فرط صوتية وصواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا لاحتواء روسيا.
وقال أوبراين، متحدثا في معهد “هدسون”: “انسحبنا من معاهدة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى ونطور أسلحة فرط صوتية وأنظمة إطلاق صواريخ باليستية… سننشر مثل هذه الأسلحة إذا لزم الأمر في أوروبا لاحتواء روسيا”.
وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت أوائل عام 2019 انسحابها رسمياً من معاهدة التخلص من الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى الموقعة مع الإتحاد السوفياتي عام 1987.

وقال الرئيس الأمريكي ترامب، إن الولايات المتحدة بدأت إجراءات انسحابها من المعاهدة.

ومع انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة ردت روسيا بالإنسحاب منها بدورها، معلنة أنها سترد على أي نشر للصواريخ من هذه الفئة بالمثل.

وكانت معاهدة 1987 قد وقعت في واشنطن من قبل الرئيس الأمريكي رونالد ريغان، والرئيس السوفياتي ميخائيل غورباتشوف، وتعهد الطرفان في ذلك الوقت بعدم صنع أو تجريب أو نشر أية صواريخ باليستية أو مجنحة أو متوسطة، وبتدمير كافة منظومات الصواريخ التي يتراوح مداها المتوسط ما بين 1000-5500 كيلومتر، ومداها القصير ما بين 500─1000 كيلومتر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق