شمال افريقيا

الغنوشي في مأزق: تجاوزاته تُحاصره وجلسة بالبرلمان لمساءلته

تونس-تونس-22-5-2020


من المنتظر ان يعقد البرلمان التونسي، جلسة عامة في الثالث من الشهر المقبل لمساءلة رئيس البرلمان راشد الغنوشي.
و سيتم النظر في لائحة تتعلق بمواقف الغنوشي حول اقحامه تونس في الصراع التركي في ليبيا ومواقفها من التدخلات الاجنبية..
ويشار الى ان 4 كتل برلمانية تونسية قد دعت الغنوشي، إلى عدم الزج بالبرلمان في لعبة المحاور، كما شددت على مساءلته خلال جلسة عامة على خلفية تهنئته للسراج باستعادة قاعدة الوطية العسكرية.


وأكدت الكتل البرلمانية الأربع أن الغنوشي لا يملك الصلاحية القانونية للتعبير عن أي موقفٍ باسم البرلمان.
ويذكر ان رسالة التهنئة التي وجّهها الغنوشي إلى رئيس حكومة الوفاق الليبية غير الشرعية، فايز السراج، بعد سيطرة مليشياته المدعومة من تركيا على قاعدة الوطية الجوية، قد اثارت ردود فعل رافضة وغاضبة ، ووسعت دائرة الغضب الشعبي والسياسي في تونس .

وتوسّعت دائرة تجاوزات الغنوشي لصلاحياته وعمقت الازمة السياسية التي تمر بها تونس ،وقد طالبت كتل برلمانية بمساءلته ،داعية اياه الى الابتعاد عن زج تونس في لعبة المحاور .
من جانب اخر، تضاعفت الدعوات التي تنادي بالتدقيق في مصادر ثروة الغنوشي الطائلة ، اضافة الى الضغوط الداخلية التي يتعرّض إليها من طرف قيادات حركة النهضة التي تطالبه بالتنحي من رئاسة الحزب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق