شمال افريقياغير مصنف

الجيش الوطني الليبي يدحر هجومات إرهابية ويتقدم باتجاه الحدود مع تونس

طرابلس-ليبيا-26-03-2020


ذكرت كتيبة 82 مشاة التابعة للجيش الوطني على صفحتها الرسمية في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس أن القوات المسلحة وصلت إلى محيط رأس اجدير،المنفذ الحدودي الليبي مع تونس ولم تستلم أو تقتحم المعبر.
كما دخلت وحدات من الجيش مدن رقدالين والجميل وزلطن القريبة من الحدود مع تونس.وجاءت هذه التحركات بعد مطاردة فلول قوات السراج والمرتزقة التشاديين الذين هاجموا أمس الأربعاء،قاعدة الوطية الجوية.

وكان الناطق باسم القائد العام للجيش الوطني، اللواء أحمد المسماري،قد أكد الأربعاء أن قوات الجيش تصدت صباحاً لهجوم قوات تابعة لحكومة الوفاق على قاعدة الوطية وأن كتيبة الحماية لقاعدة عقبة بن نافع تدخلت على الفور وصدت الهجوم، ودخلت في مطاردة القوة المهاجمة على بعد 20 كلم من قاعدة الوطية

أكد الناطق باسم القائد العام للجيش الوطني اليبي، اللواء أحمد المسماري، أن قوات الجيش تصدت صباح الأربعاء لهجوم قوات تابعة لحكومة الوفاق على قاعدة الوطية.
وقال المسماري، في مؤتمر صحفي مسجل، إن كتيبة الحماية لقاعدة عقبة بن نافع تدخلت على الفور وصدت الهجوم، وجرت مطاردة القوة المهاجمة على بعد 20 كلم من قاعدة الوطية.
ولفت إلى أن قوة مكونة من 150 مركبة مسلحة زجت بها المنطقة العسكرية بالزنتان، وقال “أطمئن المواطنين بأن قواتكم المسلحة صدت الهجوم الضعيف وبناء على خطة عقيمة”.
وأشار إلى أن هذا الخرق كبير جدا ونقدمه للمجتمع الدولي ، كما لم يتوقف القصف العشوائي على أحياء طرابلس، مؤكدا أن الجماعات المسلحة “خرقت الهدنة الإنسانية الخاصة بوباء كورونا”.
وأكدت شعبة الإعلام الحربي التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة أن وحدات الجيش كبدت ميليشيات الوفاق خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد عقب محاولة الهجوم على قاعدة الوطية.
وأضافت الشعبة أن القوات المسلحة تمكنت من أسر سبعة أشخاص من المرتزقة وغنم عددٍ من الآليات العسكرية المُحمّلةِ بالأسلحة والذخائر.
وأشارت الشعبة إلى أن المحاولات البائسة لانتهاك الهُدنة الإنسانية من قبل قوات الوفاق بهجومٍ غادرٍ على قاعدة الوطية العسكرية أفشلته مقاتلات السلاح الجوي بالقوات المُسلحة.
من جهته،أكد آمر المنطقة العسكرية-الزاوية، بالقيادة العامة للقوات المسلحة اللواء عبدالله نور الدين الهمالي، أن قاعدة الوطيه الجوية ومحيطها تحت سيطرة القوات المسلحة،مؤكدا سحق الميليشيات في البر و عن طريق الضربات الجوية.
وقال الهمالي إن المجموعات المهاجمة تتبع للإرهابي المدعو أسامة الجويلي مدعومة بقوات من عناصر المرتزقة التشادية.
وفند ادعاءات مايسمي بآمر المنطقة العسكرية الغربية التابعة لميليشيات الوفاق المدعو أسامة الجويلي بشأن السيطرة على قاعدة الوطية، متحديًا قوات الوفاق من الإقتراب من القاعدة إن تمكنوا من ذلك.
وفي محاور العاصمة الليبية،ألقى الجيش الوطني الليبي القبض على عدد من المرتزقة السوريين القادمين عبر تركيا، في هجوم فاشل بمحاور جنوب طرابلس.
وكشف المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، عن ضبط مرتزقة أردوغان السوريين وقتل وجرح آخرين منهم، في هجوم فاشل تصدى له الجيش الليبي بمحور طريق المطار، بالإضافة إلى خسائر فادحة في المعدات والآليات.
من جانبها، كشفت شعبة الإعلام الحربي التابعة للجيش الليبي في بيان عسكري، أنه تم التصدي لأكبر هجوم للمليشيات المدعومة من تركيا في محور عين زارة ومحور الساعدية ومحور النقلية ومحور صلاح الدين ومحور الرملة وقاعدة الوطية العسكرية.
وفي محور النقلية استطاعت قوات الجيش الليبي السيطرة والتقدم إلى مواقع جديدة وأسر اثنين من المرتزقة السوريين، أما في محور الساعدية فتم القضاء على عدد كبير من المليشيات وحجز آليتين للميليشيات.
وفي محور الرملة، اقتحمت القوات المسلحة الليبية-عقب صد هجوم المليشيات الفاشل- مواقع المليشيات وسيطرت على مراصدهم وأسلحتهم وضبطت 3 آليات و5 أسرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق