أخبار العالمإفريقيا

الإتحاد الإفريقي يكثف جهوده لحلحلة الأزمة بشأن سد “النهضة”

القاهرة-مصر-17-9-2021


غداة إصدار مجلس الأمن الدولي بياناً رئاسياً حول أزمة سد النهضة الإثيوبي حث الدول الثلاث المعنية مصر والسودان وإثيوبيا على استئناف المفاوضات تحت مظلة الاتحاد الإفريقي للتوصل إلى اتفاق ملزم ومقبول حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، وذلك في إطار زمني معقول، أجرى وزير الخارجية الكونغولي كريستوف لتوندولا، زيارة للقاهرة أمس في ختام جولة شملت أديس أبابا والخرطوم تهدف إلى إعادة إطلاق المفاوضات المتعثرة، تحت إشراف بلاده التي تترأس الاتحاد الإفريقي.

وقدم المسؤول الكونغولي وثيقة إلى العواصم الثلاث، سبق أن أعدها فريق من الخبراء بين الرئاسة الكونغولية ومفوضية الاتحاد الإفريقي، تتضمن تلخيصا للنقاط المتفق عليها من الدول الثلاث، والنقاط التي لا تزال محل خلاف، بغرض دراستها والرد عليها بموقف كل دولة، على أن يقوم الخبراء بدراستها، والعمل على محاولة تقريب المواقف، وصولا إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف.


وأشاد الوزير الكونغولي، في مؤتمر صحافي مع نظيره المصري سامح شكري،عقب جلسة مباحثات مشتركة، بما لمسه من روح إيجابية لدى الجانب المصري، بما يساعد في إيجاد حل الأزمة. وأكد توندولا أن الرئاسة الحالية للاتحاد الإفريقي هي التي تتوسط في المفاوضات، وأن دور المراقبين مهم في دفع هذا الاتجاه، خاصة أن أي دور في تقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث محل ترحيب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق