أخبار العالمإفريقيا

اتفاقية شراكة بين موزمبيق والإتحاد الأوروبي لمحاربة الجماعات المتطرفة

مابوتو-موزمبيق-05-02-2021

طلبت حكومة موزمبيق من الإتحاد الأوروبي إسنادها في حربها ضد العناصر المسلحة، التي تتمدد بشكل لافت في البلاد وفي القارة.

ووافق الإتحاد الأوروبي على اتفاقية شراكة مع موزمبيق للحد من تصاعد أعمال العنف المسلحة، التي تشنها الجماعات المتطرفة في مقاطعة “كابو ديلغادو” شمال البلاد.

وقالت حكومة موزمبيق في بيان رسمي، إن تعاون الإتحاد الأوروبي مع موزمبيق يعد عنصرًا أساسيًّا في تعزيز مستويات الأمن في المقاطعة الساحلية الواقعة بشمال البلاد، مشيرة إلى أن أعمال العنف المستمرة هناك أودت بحياة 2400 شخص، وأجبرت 570 ألف شخص على ترك منازلهم.

وكان سفير الإتحاد في موزمبيق أنطونيو سانشيز، قد ذكر في بيان منذ أسبوع، أن الاتحاد الأوروبي أعطى “ردًا إيجابيّا” لطلب موزمبيق المساعدة.

يذكر أن موزمبيق طلبت في سبتمبر الماضي، المساعدة في الأمور اللوجستية والتدريبات والمساعدات الإنسانية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً على غير معروف إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق