أخبار العالمإفريقيا

إثيوبيا تسحب آلافا من جنودها من الصومال وتخوف من فراغ تستغله حركة الشباب

مقديشو-الصومال-14-11-2020


سحبت إثيوبيا آلاف الجنود الذين كانوا يساعدون الحكومة الصومالية في محاربة حركة الشباب، الأمر الذي أثار مخاوف من حدوث فراغ أمني في الصومال الذي مزقته الحرب.

ويأتي رحيلهم من الصومال في الوقت الذي يواصل فيه الجنود الفدراليون محاربة القوات الموالية للحزب الحاكم في منطقة تيغراي شمال إثيوبيا، وبعد شهر من إعلان الإدارة الأمريكية أنها تفكر في سحب قواتها من الصومال.

وذكرت تقارير إعلامية أن إثيوبيا تعيد نشر حوالي 3000 جندي للمساعدة في هجوم تيغراي.
وتشن جماعات مرتبطة بتنظيم”القاعدة” تمردا في الصومال منذ عام 2006، وقد صعدت حركة الشباب من هجماتها في الصومال بالرغم من كونها هدفا لضربات متكررة بطائرات بدون طيار أمريكية ،في وقت تحتفظ الحكومة الصومالية بقبضة ضعيفة على السلطة.

ويوجد في الصومال قرابة 800 جندي من القوات الأمريكية، وفقا للقيادة المركزية الأمريكية في إفريقيا بما في ذلك القوات الخاصة التي تساعد في تدريب الجيش الصومالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق