أخبار العالمإفريقيا

واشنطن: الحلّ العسكري في اثيوبيا لن يكون الخيار الأفضل

اثيوبيا-25-11-2021


قالت الولايات المتحدة، إنّ الحلّ العسكري لا يمكن أن يفيد ولن يكون الخيار الأفضل ، معبّرة عن دعمها للدبلوماسية باعتبارها “الخيار الأول والأخير والوحيد”.
ويأتي تحذير واشنطن بعد إعلان رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، توجهه لساحة الحرب لقيادة الجيش في مواجهة جبهة تحرير تيغراي.
وصرّح المتحدث باسم الإدارة الأمريكية: “نحن على علم بالتقارير التي تفيد بأن رئيس الوزراء آبي أحمد توجه إلى الخطوط الأمامية في المواجهة اليوم، والتقارير الإعلامية التي تفيد بانضمام لرياضيين إثيوبيين رفيعي المستوى وبرلمانيين وقادة حزبيين وإقليميين إلى رئيس الوزراء على الخطوط الأمامية”..
وأردف: “إننا نحث جميع الأطراف على الامتناع عن الخطاب التحريضي والعدائي، وضبط النفس، واحترام حقوق الإنسان، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية، وحماية المدنيين”.
واندلعت الحرب شمال إثيوبيا، قبل عام، بين القوات الاتحادية وقوات جبهة تحرير تيغراي التي تسيطر على إقليم تيغراي الواقع شمالي إثيوبيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق