الشرق الأوسط

موسكو تحمّل تركيا المسؤولية عن تصعيد التوتر في منطقة إدلب

موسكو –روسيا – 13-02-2020


حملت موسكو الجانب التركي المسؤولية عن تصعيد التوتر في منطقة إدلب شمال غربي سوريا.
وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي عقدته أمس الأربعاء: “نرى أن سبب التدهور الحالي يعود إلى عدم التزام تركيا بشكل مزمن بتعهداتها في إطار مذكرة سوتشي”.

وأكدت زاخاروفا أن روسيا متمسكة باتفاقات أستانا، ومصممة على مواصلة العمل المشترك الرامي إلى تنفيذها بصورة كاملة”.
وأضافت أن موسكو”ترى أن المهمة الأساسية في الظروف الحالية، تكمن في خفض مستوى العنف على الأرض، وتأمين حماية العسكريين من الدول الضامنة، الموجودين داخل منطقة خفض التصعيد وخارجها، وكذلك منع إشعال مواجهة داخلية نتيجة عمليات عسكرية غير مدروسة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق