أخبار العالمأوروبا

مقتل 3 أشخاص وإصابة آخرين في حادث طعن بمدينة نيس الفرنسية

باريس-فرنسا-29-10-2020


لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب آخرون في حادث طعن قرب كنيسة بمدينة نيس جنوبي فرنسا.
وتحدث مصدر بالشرطة الفرنسية عن قطع رأس امرأة في الهجوم.

من جانبه، أكد كريستيان إستروزي، رئيس بلدية نيس، أن “السلطات ألقت القبض على المشتبه به”، مضيفا أنه يعتقد أن “الهجوم عمل إرهابي”.

وقال مكتب المدعي العام الفرنسي المختص بالإرهاب إنه تم استدعاءه للتحقيق في هجوم نيس.

ويأتي الهجوم بينما لا تزال فرنسا تعاني مما ترتب عن قطع رأس المدرس صمويل باتي، هذا الشهر: على يد رجل من أصل شيشاني قال إنه كان يريد معاقبته على عرض رسوم كاريكاتورية للنبي محمد (ص) على التلاميذ في درس عن حرية التعبير.

ولم يتضح على الفور الدافع وراء هجوم نيس أو ما إذا كانت هناك أي صلة بالرسوم.

وكانت فرنسا تعرضت، خلال الفترة السابقة لعدة حوادث طعن، أسفر آخرها الشهر الماضي قرب المكاتب القديمة لصحيفة “شارلي إيبدو”، عن إصابة 4 أشخاص بجروح.

وفي شهر سبتمبرالماضي، قتل شخصان وأصيب 5 آخرون، في هجوم ببلدة رومان-سور-إيزير بمدينة ليون جنوب شرقي البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق