أخبار العالمإفريقيا

مقتل قيادي بارز في حركة”الشباب” واثنين من حراسه بالصومال

مقديشو-الصومال-24-01-2022


أعلنت قيادة الجيش الصومالي أنها قتلت عناصر من حركة “الشباب” في عملية عسكرية بمناطق تابعة لمدينة “غري عيل” في وسط الصومال.

وقال قائد الجيش الصومالي،الجنرال أودوا يوسف راغي، إن الجيش وقوات الدراويش التابعة لولاية “غلمدغ” قتلت القيادي البارز في الحركة، داوود شامبيل، واثنين من حراسه.

وأضاف، في حديث للإذاعة الناطقة باسم الجيش الصومالي،أن القوات المتحالفة تمكنت من إحباط مخطط لهجوم بسيارة مفخخة في مدينة “غري عيل”.

من جهتها،أعلنت حركة “الشباب” المرتبطة بتنظيم “القاعدة” مسؤوليتها عن اغتيال محافظ إقليم “هيران” السابق في مديرية “ودجر” عبد الرحمن إبراهيم معوف، في العاصمة مقديشو ليلة السبت الماضي.

من جهة أخرى،توصلت الحكومة الصومالية والاتحاد الإفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، إلى اتفاقية بشأن مستقبل بعثة الاتحاد في الصومال (أميصوم) لم يكشف النقاب عن تفاصيلها.

وشارك في المحادثات وفد من الحكومة الصومالية برئاسة مدير عام وزارة الدفاع الصومالية حسن محمد سعيد، ولجنة من مجلس الأمن والسلم التابع للإتحاد الإفريقي.

وكانت الحكومة الصومالية والإتحاد الإفريقي قد ناقشا منذ فترة مستقبل القوات الإفريقية التي بدأت عملها في الصومال 2007 والتي تنتهي ولايتها في شهر مارس المقبل.

وقد نشبت خلافات حادة بين الحكومة والإتحاد الإفريقي الذي تقدم باقتراح لتوسيع قواته في الصومال وجعلها قوات مشتركة من الأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي وهو ما رفضته الحكومة الصومالية، التي تصر على الاستمرار في خطة تسليم المهام الأمنية بشكل تدريجي إلى قوات الأمن الصومالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق