أخبار العالمالشرق الأوسط

قوات الاحتلال الصهيوني تغتال الإعلامية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة  

في جريمة اغتيال مفجعة وفي خرق فاضح  للقوانين والأعراف الدولية، أقدمت قوات الاحتلال الصهيوني  وبدم بارد صباح اليوم الأربعاء، على اغتيال المراسلة الصحافية الفلسطينية شيرين أ أبو عاقلة  في ثناء تغطيها اقتحامَ  قوات الاحتلال مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة.

وكانت قوة صهيونية قد اقتحمت مدينة جنين وحاصرت منزلا لاعتقال فلسطيني، مما أدى إلى اندلاع مواجهات واشتباكات مسلحة مع عشرات الفلسطينيين.

وأطلق جنود الاحتلال الرصاص على شيرين برغم أنها كانت ترتدي سترة الصحافة التي تميز الصحفيين  عن غيرهم في  أثناء التغطيات.

ودانت القوى السياسية والمؤسسات فلسطينية، إقدام قوات الاحتلال الإسرائيلي على اغتيال الصحفية الفلسطينية.

وحملت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في بيان لها اليوم،كيان الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة التي تستدعي المساءلة الدولية وملاحقة مرتكبيها أمام جهات العدالة الدولية المختصة بكل ما تمثله من أركان كجريمة حرب وانتهاك جسيم لقواعد القانون  الدولي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق