أخبار العالمالشرق الأوسط

قمم في الرياض لتعزيز الشراكة الخليجية والعربية مع الصين

الرياض-السعودية-25-11-2022

من المقرر أن يحل الرئيس الصيني شي جين بينغ، بالرياض، للمشاركة في ثلاث قمم، قال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان إنها ستشكل موضوع الزيارة التي ستتولى تعزيز الشراكة السعودية الصينية والخليجية الصينية والعربية الصينية.
وقالت صحيفة الغارديان، البريطانية، إنّ الترحيب الذي يجري تحضيره للزعيم الصيني “يختلف بشكل صارخ عن الترحيب الذي مُنح للرئيس الأمريكي جو بايدن، ما يعكس العلاقات المتوترة بين البلدين، والنفور الشخصي بين بايدن والزعيم السعودي محمد بن سلمان”.
وأشارت إلى أنّ الصين هي الشريك التجاري الأهمّ للمملكة العربية السعودية، فالصين هي المشتري الأكبر للنفط السعودي، ويأتي تطور العلاقات السعودية الصينية في توقيت متزامن مع الحديث الأمريكي عن إعادة تقييم العلاقة مع السعودية، كما قال الرئيس بايدن.
وكانت الأزمة الأمريكية السعودية ظهرت إلى الواجهة مع اتهام أميركي للسعودية بتفضيل علاقتها مع روسيا على تحالفها مع الغرب، كما تتزامن زيارة الرئيس الصيني مع رغبات سعودية معلنة باعتماد تموضع جديد مع التغييرات الدولية منذ حرب أوكرانيا، ترجمتها طلبات الانضمام إلى منظمة شنغهاي ومجموعة بريكس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق