آسياأخبار العالم

طهران: مناورات عسكرية مع دمشق قريبا

طهران-إيران-24-01-2023

أكّد القائد العام لحرس الثورة الإيراني، اللواء حسين سلامي، اليوم الثلاثاء، أنّ “من كان يسعى إلى تدمير سوريا عبر هجوم عالمي يمضي اليوم نحو الزوال والدمار”.

وقال سلامي، خلال استقباله وزير الدفاع السوري العماد علي محمود عباس، في طهران، إنّ “دماء الشعبين الإيراني والسوري امتزجت في مواجهة مؤامرة قوى الهيمنة”.

ولفت إلى أنّ “الأحداث الأخيرة في فلسطين المحتلة هي مؤشر على زوال الكيان الصهيوني”، مضيفاً: “مستعدون لتقديم المساعدة للقوات المسلحة السورية في مختلف الأبعاد والمجالات”.

بدوره، قال وزير الدفاع السوري، إنّ “مقاومة الشعب السوري وصموده بدعم إيران وحزب الله لقّنت العدو درساً مهما”.

وأشار إلى أنّ “الأعداء يتراجعون كل يوم، وسياسات أمريكا في المنطقة ستفشل”، لافتاً إلى أنّ “الأعداء حاولوا تنفيذ السيناريو السوري في إيران لكنهم فشلوا، وطهران بقيت قلعة صامدة عصيةً على الهزيمة”.

وقال عباس إنّ “الحكومات التي ترعى الإرهاب تتهم الآخرين به، وتصنّفهم في قوائم الإرهاب”!

وكان وزير الدفاع السوري، وصل أمس الإثنين، إلى العاصمة طهران على رأس وفدٍ رسمي، لإجراء مباحثات مع عدد من مسؤولي البلاد، تتعلق بالقضايا ذات الاهتمام المشترك.
بدوره، أكّد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري، خلال اللقاء الذي جمعه مع وزير الدفاع السوري، إجراء مناورات عسكرية مشتركة بين البلدين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق