أخبار العالمالشرق الأوسط

توقيع مذكرة تفاهم للتعاون بين الصين وسوريا ضمن مبادرة “الحزام والطريق”

دمشق: سوريا: 13-01-2022

وقّعت الصين وسوريا،أمس الأربعاء، في دمشق،على مذكرة تفاهم خاصة بالتعاون بين الحكومتين الصينية والسورية ضمن مبادرة “الحزام والطريق”.

وتم التوقيع على المذكرة ا في إطار مبادرة (الحزام الاقتصادي لطريق الحرير وطريق الحرير البحري في القرن الحادي والعشرين) من الجانب الصيني فينغ بياو السفير الصيني لدى سوريا وعن الجانب السوري فادي الخليل رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي السوري.

وقال السفير فنغ بياو: “إنّ توقيع مذكرة التفاهم يعمّق التعاون بين البلدين بما يقدّم أكبر مساهمة في إعادة الإعمار الاقتصادي والتنمية الاجتماعية في سوريا، كما أنّه يعزّز المواءمة بين مبادرة الحزام والطريق واستراتيجية التوجه شرقاً المطروحة من قبل سوريا”.

من جانبه، قال رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي السوري إنّه: ” بالتوقيع على مذكّرة التفاهم تكون سوريا قد انضمت إلى مبادرة الحزام والطريق، الأمر الذي يساعد في فتح آفاقٍ بعيدةٍ من التعاون مع جمهورية الصين الشعبية، وعدد من الدول التي تشترك في إطار هذه المبادرة، وذلك في عدّة مجالات تتضمّن تبادل السلع والتكنولوجيا ورؤوس الأموال وتنشيط حركة الأفراد، إضافة إلى التبادل الثقافي “.

وأضاف الخليل أن انضمام سوريا إلى المبادرة سيعزز التعاون بين سوريا والصين بعدة مجالات منها تسهيل التبادل التجاري وإعادة إعمار البنى التحتية والطاقة الكهربائية والطاقة البديلة،مشيرا إلى أن الجانب الصيني قدم مجموعة من المقترحات لربط مجموعة من الطرق البحرية والبرية لتسهيل التبادل التجاري مع الدول المجاورة وإنشاء مناطق تجارية إلى جانب إنشاء محطات توليد كهرباء، موضحا أن تنفيذ هذه المقترحات يسهم بعملية التنمية الاقتصادية عبر مشاركة الشركات الصينية بمرحلة إعادة الإعمار إلى جانب التغلب على العقوبات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سوريا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق