دول الساحل والصحراء

تحركات عسكرية ضد حركة الشباب بالقرب من العاصمة الصومالية

مقديشو-الصومال-24-03-2020


بدأت قوات الحكومة الصومالية تحركات عسكرية ضد مقاتلي حركة الشباب في إقليم شبيلي السفلى المجاور للعاصمة مقديشو.

وأشار ضباط في الجيش الصومالي إلى بدء الإستعدادات لتحرير مناطق أخرى في الإقليم من حركة الشباب بعد طرد مقاتليها مؤخرا من بلدة جنالي.

وقامت القوات الحكومية بعمليات لنزع الألغام وتحقيق الأمن بين جنالي وبوفو قبل التحرك إلى منطقتي سبلالاي وكنتواري اللتين تريد تلك القوات السيطرة عليها.

وقد تعرضت القوات الحكومية لهجوم بعبوة ناسفة خلال عملياتها أشارت حركة الشباب إلى أنه أسفر عن مصرع 7 جنود حكوميين..

وكان الجيش الصومالي قد تمكن خلال الأسابيع الماضية، بدعم من بعثة الإتحاد الإفريقي في الصومال “أميصوم” والقوات الأمريكية، من إحراز تقدم في حربه على حركة الشباب في إقليم شبيلي السفلى.

وفي سياق ذي صلة، أشارت تقارير اليوم الثلاثاء،إلى أن قوات مكافحة الإرهاب الكينية قامت بعمليات بالقرب من الحد الفاصل بين كينيا والصومال.

وأضافت التقارير أن الهدف كان تعزيز الأمن والتصدي للهجمات التي تشنها حركة الشباب على الأراضي الكينية .

ويأتي هذا التحرك بعد تزايد الهجمات التي يشنها مقاتلو حركة الشباب على مناطق في الإقليم الشمالي الشرقي في كينيا المتاخم للحدود الصومالية منذ مطلع العام الحالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق