أخبار العالمإفريقيا

تحذير من تهريب الأسلحة من ليبيا إلى مناطق العنف في الساحل والصحراء

جنوب ليبيا-11-8-2022


حذر تقرير أمني من أن تهريب الأسلحة من ليبيا إلى مناطق العنف في دول الساحل والصحراء بوسط وغرب إفريقيا يشهد تزايدا كبيرا عبر المثلث الحدودي بين ليبيا والنيجر والجزائر.

وأوضح تقرير معهد الدراسات الأمنية أن الأسلحة تتدفق بقوة من ليبيا إلى أيدي الجماعات المسلحة عبر أغاديز وتاهوا وتيلابيري في النيجر، لتصل إلى مالي من خلال منطقة الحدود بين النيجر ومالي وبوركينا فاسو وحوض بحيرة تشاد عبر ديفا في النيجر.

وكان الجيش النيجيري قد ضبط في وقت سابق أسلحة في طريقها إلى جماعة “بوكو حرام”، تضمنت الصواريخ المضادة للدروع والطائرات.
وفي يناير الماضي، ضبطت قوات الدعم السريع السودانية المنتشرة بين السودان ومصر وليبيا وتشاد 3638 طلقة مدفع رشاش “غرونوف” و357 طلقة “دوشكا” على متن عربة للمهربين.

أستاذ العلوم السياسية بجامعة باماكو في مالي، محمد أغ إسماعيل، قال إن الأزمة الأمنية بالساحل ستستمر مع استمرار الميليشيات في ليبيا، ولذا أرى أن حلف الناتو وحلفاءه الذين دمروا ليبيا يجب أن يسهموا في تسوية الوضع الليبي إن كانت لديهم رغبة حقيقية في مكافحة الإرهاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق