أخبار العالمإفريقيا

بيان دولي يدعم إجراء الانتخابات الليبية في موعدها رغم رفض مجلس الدولة لقانون الانتخابات

طرابلس 13-09-2021

في بيان مشترك لسفارات الولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا وألمانيا وبريطانيا في طرابلس، اعتبرت أن قرارات رئيس البرلمان الليبي بشأن الانتخابات المقبلة “مهمة”، كما شدد البيان الصادر على أن عقد الانتخابات في موعدها ضروي لإعادة توحيد ليبيا مرة أخرى.

وجاء في البيان أنه على الفاعلين في السياسة الليبية أن يعرفوا أن هذا هو الوقت الذي يجب عليهم فيه أن ينهوا الاستعداد للعملية الانتخابية سواء البرلمانية أو الرئاسية.

إلى ذلك، جدد المجلس الأعلى للدولة في ليبيا رفضه لقانون الانتخابات الذي أصدره مجلس النواب، مؤكدا ضرورة التوافق بين المجلسين في إصدار القوانين ذات الصلة، واصفا هذا الإجراء بـ”المعيب”.

ويتهم الجميع بأن من يعرقل عملية الانتخابات في وقتها هم جماعة الاخوان المسلمين فرع ليبيا الذين يريدون أن يبقوا في السلطة وخاصة عندهم خوف كبير من الانتخابات التي ستكون الضربة القاضية لهم وسيتم ازاحتهم من المشهد السياسي.

وحسب أغلب تصريحات المجتمع الدولي والقوى التي تعتبر متداخلة في  المشهد الليبي يلاحظ بأنها تصدر البيانات فقط من دون الضغط على من يعطّل العملية الانتخابية.

كذلك هناك من الليبيين من يعتبرون أنه اضافة الى الاخوان الذين لا يريدون الانتخابات في موعدها هناك كذلك الحكومة الوحدة وعلى رأسها عبد الحميد الدبيبة الذي يسعى جاهدا الى تعطيل الانتخابات حتى يتم التمديد له وبالتالي يصبح السراج الثاني وتسقط ليبيا في متاهة اخرى مشابهة لما عاشته مع السراج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق