الشرق الأوسط

بوتين والأسد يناقشان خطط القضاء على الإرهاب في إدلب

دمشق-سوريا-8-1-2020

 ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في أثناء زيارة وصفت بالفجئية إلى دمشق، أمس الثلاثاء، خطط القضاء على الإرهاب الذي يهدد أمن وسلامة المواطنين السوريين في إدلب، وتطوّرات الأوضاع في الشمال السوري، والإجراءات التي تقوم بها تركيا هناك، إضافة إلى دعم المسار السياسي، وتهيئة الظروف المناسبة له.

وقالت وكالة الأنباء السورية إن الرئيسين استمعا إلى عرض من قبل قائد القوات الروسية العاملة في سوريا.

ونشرت صورة للأسد وهو يصافح بوتين، وجلس قربهما ضباط روس، وذكرت أن بوتين تجوّل في دمشق وزار الجامع الأموي الكبير، واطلع على معالمه، كما زار الكاتدرائية المريمية بمناسبة عيد الميلاد.

وذكر المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، أن بوتين خلال محادثاته مع الأسد، لفت إلى أنه يمكن القول بثقة إنه “تم اجتياز طريق هائل نحو إعادة ترسيخ الدولة السورية ووحدة أراضيها ويمكن أن نرى بالعين المجردة عودة الحياة بسلام إلى دمشق”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق