آسياأخبار العالم

بوتين: الغرب ترك ترسانة من الأسلحة الحديثة في أفغانستان

موسكو-روسيا-17-9-2021


كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، عن ترك الغرب بقيادة الولايات المتحدة الامريكية ترسانة كاملة من الأسلحة الحديثة في أفغانستان.
وأفاد بوتين في اجتماع مشترك لزعماء دول منظمة شنغهاي للتعاون ومنظمة معاهدة الأمن الجماعي، بأهمية الاتفاق على موقف موحد بشأن مسألة الاعتراف بالسلطات الحالية في أفغانستان.
وقال الرئيس الروسي: “طالبان ترى أنه من المهم إعادة بناء البنية التحتية المدمرة، ومن الصعب عليها القيام بذلك، وروسيا تؤيد عقد مؤتمر للمانحين في إطار الأمم المتحدة”.
ولفت إلى الحاجة للعمل مع الولايات المتحدة والدول الأخرى لفك تجميد أموال أفغانستان تدريجياً.
وتابع: “لا يمكن وصف الحكومة الانتقالية في أفغانستان بأنها تمثل الجميع، لكن هناك حاجة للعمل معها، نحن بحاجة لبناء حوار مع أفغانستان في صيغة “الترويكا الموسعة” والعمل جار بالفعل على هذا”.
وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قد أعلنت أن قواتها أكملت انسحابها من أفغانستان بعد 20 عاما من غزوها البلاد، وقد شهد مطار كابل الدولي احتفالات بمغادرة آخر طائرة أميركية اغسطس الماضي.
وعقب هذا الإعلان، ذكر الرئيس الأمريكي جو بايدن أن العالم سيحمل حركة طالبان مسؤولية تعهدها بتوفير ممر آمن لمن يريدون مغادرة أفغانستان.


ومنذ أن كثّفت الولايات المتحدة مفاوضات الانسحاب مع طالبان عام 2019، لوحظ تحول كبير في موقف طهران تجاه طالبان.

وخلال ما يقرب من 20 عاما من الحرب، قُتل نحو 100 ألف أفغاني، وأكثر من 6 آلاف أمريكي، بتكلفة تقدر بأكثر من تريليوني دولار.
واستعاد مقاتلو طالبان السيطرة على البلاد بوتيرة سريعة، وأحاطوا بالعاصمة كابل في 15 أغسطس.
.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق