أخبار العالمإفريقيا

بعد واشنطن وباريس .. برلين تحثّ مواطنيها على مغادرة إثيوبيا

إثيوبيا: 25-11-2021

دعت وزارة الخارجية الألمانية رعاياها الموجودين في إثيوبيا إلى مغادرتها فورا في أول رحلات الطيران المتاحة.

وأضافت الوزارة في بيان لها أنّ مواطنيها باستطاعتهم استخدام مطار أديس أبابا بولي الدولي للرحلات العابرة، وبذلك تنضمّ ألمانيا إلى فرنسا والولايات المتحدّة اللتان طلبتا من مواطنيهما أيضا المغادرة على الفور.

وكانت الأمم المتحدة قد عبّرت على استعدادها لإجلاء جميع أفراد عائلات الموظفين الدوليين المباشرين في إثيوبيا، التي تفاقمت فيها أوضاع الصراع وبلوغه مرحلة حرجة، حيث أعلن تحالف المتمردون على تقدّمهم صوب العاصمة المركزية أديس أبابا.

وتعيش إثيوبيا صراعا ممتدا منذ أكثر من عام في الإقليم الشمالي، بين القوات الجيش الفيدرالي التابعة للحكومة المركزية وقوات جبهة تحرير تيغراي، التي كانت تحكم الإقليم الشمالي، لكن مؤخرا توسّع نطاق القتال ليصبح تهديدا بالسيطرة على العاصمة.

وأوّل أمس، كان قد أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، توجّهه إلى “ساحة المعركة” لقيادة القتال ضدّ قوات جبهة تحرير تيغراي وحلفائها الثمانية، بعد الإعلان عن اقترابهم من العاصمة أديس أبابا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق