أخبار العالمالشرق الأوسط

اليونيسف :الأطفال السوريون الأكثر تضررا من الأزمة

سوريا-9-5-2022

قالت منظمة اليونيسف إن الأطفال السوريين هم أول وأكثرُ من يعاني من الأزمة السورية وإن أعداد المحتاجين منهم تبلغ أرقاما قياسية

قالت المديرة الإقليمية لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا،أديل خُضُر، إن ملايين الأطفال السوريين يعيشون في خوف وحاجة وعدم يقين، سواء في داخل سوريا أو في دول الجوار.

جاء ذلك في بيان صادر قبيل انعقاد مؤتمر بروكسل لدعم سوريا، أشارت فيه خُضُر إلى أن “أكثر من ستة ملايين وخمسِمائة ألف طفل في سوريا يحتاجون إلى المساعدة، وهو أعلى رقم جرى تسجيله منذ بداية الأزمة السورية المستمرة منذ أكثر من 11 عاما”.
ولا تزال نهاية الأزمة في سوريا بعيدة المنال، بحسب المديرة الإقليمية لليونيسف التي ذكرت أنه “في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام فقط، قُتِل وأُصيب 213 طفلا في سوريا.

كما أوضحت أنه جرى التحقق من مقتل وإصابة أكثر من 13 ألف طفل منذ بداية الأزمة في العام 2011 .

أما في البلدان المجاورة لسوريا، فوضع اللاجئين السوريين ليس أفضل حالا.
إذ تعاني تلك البلدان بما فيها لبنان، من ضغوطات بسبب عدم الاستقرار السياسي والهشاشة، ويعتمد حوالي خمسة ملايين وثماني مائة ألف طفل على المساعدة، حيث يعانون من الفقر والمصاعب.

وجددت اليونيسف مناشدتها كافة أطراف النزاع، ومن لهم تأثير عليهم، التوصل إلى حل سياسي للأزمة من أجل أطفال سوريا ومستقبلهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق