آسياأخبار العالم

الصين تجري تجربتين لسلاح فرط صوتي

بكين-الصين-21-10-2021

كشف صحفيون أمريكيون أن الصين أجرت تجربتين لـ”سلاح فرط صوتي” في الصيف الماضي، الأمر الذي اعتبره بعض الخبراء إجراءً “مباغتا للبنتاغون”.

وتضمنت التجربة الأولى إطلاق صاروخ فائق السرعة قادر على حمل السلاح النووي، وبيّنت التجربة مدى تقدم الصين في مجال الأسلحة الفائقة السرعة، حيث أصبحت الصين قادرة على إطلاق صاروخ سريع جدا يمكنه أن يحمل رأسا نوويا إلى جميع أنحاء العالم، حسب “فاينانشل تايمز”.

وزادت تجربة ثانية أجرتها بكين، في أغسطس الماضي، من دهشة البنتاغون حيث رأى خبراء، أن إنجازات الصين “تتحدى قوانين الفيزياء”.

وأشارت تقارير عديدة إلى أن روسيا بدورها تتقدم هي الأخرى على الولايات المتحدة في مجال الأسلحة فرط الصوتية. وأشارت صحيفة “تلغراف” البريطانية إلى أن سرعة صاروخ “أفانغارد” الروسي تبلغ 27 ماخ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. Great post. I was checking constantly this blog and I am impressed! Very useful info specifically the last part 🙂 I care for such information a lot. I was looking for this particular information for a very long time. Thank you and good luck.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق