أخبار العالمإفريقيا

السودان: مقتل ضابط شرطة خلال مظاهرات في الخرطوم

الخرطوم: السودان: 14-01-2022


أعلنت الشرطة السودانية، أمس الخميس، عن مقتل أحد ضبّاطها خلال المظاهرات الاحتجاجية في العاصمة الخرطوم.
وفي بيانها الصادر، ذكرت الشرطة إنّ العميد في الشرطة، علي بريمة حمّاد، قد استشهد أثناء تأدية واجبه في حماية مواكب المتظاهرين بالقرب من معمل أستاك بالخرطوم.
وأشار البيان إلى أنّ الشرطة تحتسب بريمة شهيد الواجب، مؤكّدا على أنّ “حماية وسلامة الوطن دونها المهج والأرواح وأنّ مسيرة شهداء الواجب ماضية خدمة للمواطن وسلامته”.
وفي نفس السياق، أوضح مصدر مطّلع بالشرطة السودانية، أنّ الضابط كان مسؤولا عن توزيع القوات بمنطقة شروني وسط الخرطوم، وعندما نفد مخزونها من الغاز المسيل للدموع، قامت مجموعة من المتظاهرين بمهاجمتهم.
وأضاف ذات المصدر أنّ “الضابط قد تعرّض للطعن بالسكين من قبل بعض المتظاهرين، وتوفّي قبل وصوله إلى مستشفى الشرطة لإسعافه”.
ولم يصدر أي تعليق من الهيئات والقوى المنظمة للتظاهرات بشأن حادثة مقتل الضابط.
وشهدت الخرطوم، ومدن أخرى، الأسبوع الفائت، مظاهرات تطالب بـالحكم المدني الكامل في البلاد، بدعوة من قوى وهيئات منها تنسيقية لجان مقاومة الخرطوم “ناشطون في الأحياء” وتجمّع المهنيين “قائد الحراك الاحتجاجي” وقوى إعلان الحرية والتغيير “الائتلاف الحاكم سابقا”.
وتأتي هذه المظاهرات، في ظلّ مساع تبذلها كلّ من الأمم المتحدة والهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا “الإيغاد” لتسهيل الحوار بين كافّة الأطراف للتوصّل لحلّ جذري للأزمة في السودان.
ومنذ 25 من أكتوبر الماضي، تشهد السودان احتجاجات واسعة شملت عددا من المدن، كردّ على الإجراءات الاستثنائية التي اتخذها قائد الجيش، عبد الفتاح البرهان، والتي من أبرزها فرض حالة الطوارئ وحلّ مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وهو ما تعتبره قوى سياسية “انقلابا عسكريا”، في مقابل نفي الجيش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق