أخبار العالمإفريقيا

السفارة التركية تحتفل في طرابلس وفي مصراتة : اوسط كبيرة في ليبيا تعرب عن الغضب

طرابلس 19-07-2021

غضب كبير شهدته وسائل التواصل الاجتماعي في ليبيا وهي عبارة عن انتقاضة شبابية على اثر الاحتفالية التي أقامتها السفارة التركية في طرابلس والقنصلية في مصراتة، وذلك بمناسبة بذكرى احباط “الانقلاب المزعوم” على أردوغان، حيث وصف نشطاء على مواقع التواصل الاحتفالية بـ”المخزية” و”العار على ليبيا”.

وكانت الاحتفالية التي أقامتها السفارة التركية في طرابلس، بمناسبة الذكرى الخامسة لاحباط الانقلاب ضد اردوغان في سنة 2017. وكانت مجموعة بارزة من قيادات  الاخوان الليبين من أبرز الحضور للاحتفال.

وكان البارحة على رأس الحضور، رئيس ما يعرف بـ”المجلس الأعلى للدولة خالد المشري وزعيم الإخوان في ليبيا وعضو المجلس الرئاسي عبد الله اللافي، والمليشياوي محمد الحداد، وعضو مجلس الدولة عن مصراتة عبد الرحمن السويحلي، وجميعهم قادة بتنظيم الإخوان. والعديد من القيادات الأخرى المحسوبة على تيار الاخوان في ليبيا.

وعبّر هؤلاء الذين حضروا الاحتفالية، عن فرحتهم وفخرهم بالتدخل التركي في البلاد الذي “أنقذهم” من الإقصاء من المشهد السياسي، بينما اعترف السفير التركي في ليبيا، بأن بلاده خسرت جنودا في قتالها ضد الجيش العربي الليبي.

وخلال الاحتفال اعترف السفير التركي في طرابلس كنعان يلماز، بأن بلاده قدمت جنودا قتلوا خلال معارك مع الجيش الليبي عام 2019.

وأكد، على الدعم المستمر لبلاده للمليشيات الموجودة في ليبيا قائلا أنه “من حق تركيا تقديم الدعم العسكري لمليشيات الحكومة التي وقعت مع أنقرة اتفاق التعاون الأمني والعسكري”، في إشارة منه إلى اتفاقية “السراج أردوغان” الغير معتمدة من البرلمان الليبي المنتخب.

وبيّن السفير أن تركيا “من حقها الآن وبعد كل هذا الدعم الحصول على حصة من اعمار ليبيا، بمشاركة العديد من شركات المقاولات والإنشاءات التركية، وتولي المشاريع، خاصة تلك ذات العلاقة بمجالات الطاقة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫266 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق