أخبار العالمالشرق الأوسط

الرئيس المصري: الثالث من يوليو 2013 يوم فارق في تاريخ مصر والعالم

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، أن البلاد كانت في اتجاهها إلى “طريق لا عودة منه” قبل الثالث من يوليو 2013.

أوضح الرئيس عبد الفتاح  السيسي للإعلاميين، أمس الأحد، أنه طرح في 3 يوليو 2013 إجراء انتخابات رئاسية مبكرة لحل الأزمة لإتاحة الفرصة للشعب للإدلاء برأيه، إلا أنهم جماعة”الإخوان” رفضت واختارت القتال.

وأضاف أن الدعوة إلى الحوار الوطني كانت لمشاركة القوى السياسية والنقابات والأحزاب والمفكرين “باستثناء فصيل واحد” في إشارة إلى تنظيم :الإخوان”.

وفي 3 يوليو 2013، ألقى السيسي، الذي كان يشغل منصب وزير الدفاع آنذاك، بياناً أعلن فيه تعليق العمل بالدستور، وتولي رئيس المحكمة الدستورية رئاسة البلاد، استجابة للمتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس السابق محمد مرسي.

وأشار إلى استمرار الدولة في مشاريع البنية التحتية برغم التحديات الاقتصادية خلال السنوات الثلاث الأخيرة التي فرضتها جائحة كورونا ثم الحرب الروسية الأوكرانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق