أخبار العالمإفريقيا

الرئيس الجزائري يبدأ اليوم زيارة أخوّة وعمل إلى مصر

الجزائر-24-01-2022


توجه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، ظهر اليوم الاثنين، إلى القاهرة في زيارة عمل وأخوة إلى جمهورية مصر العربية، تدوم يومين.

وتعد الزيارة –حسب بيان للرئاسة الجزائرية- فرصة لتعزيز العلاقات التاريخية والسياسية بين البلدين وتوسيع مجالات التعاون الثنائي، وكذلك مواصلة التنسيق والتشاور حول أهم القضايا العربية والاقليمية ذات الاهتمام المشترك.

و تعرف العلاقات الجزائرية-المصرية ديناميكية تتجلى بشكل كبير في تبادل الزيارات بين مسؤولي البلدين، والتي كانت آخرها زيارة وزير الخارجية، رمطان لعمامرة الى مصر، الأسبوع الماضي، بصفته مبعوثا خاصا للرئيس تبون، وقبلها الزيارة الرسمية التي قام بها رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة الى القاهرة، بصفته ممثلا لرئيس الجمهورية، لحضور فعاليات الطبعة الثانية لمعرض الدفاع”إيدكس-2021″.

ويعد “التنسيق و التشاور” من أهم ما يطبع العلاقات بين البلدين، وهو ما تعكسه الاتصالات المستمرة بين قيادتي البلدين، لبحث آخر تطورات الوضع العربي والاقليمي، خاصة ما يتعلق بالأزمة الليبية والقضية الفلسطينية، والتحضير لإنجاح الدورة ال31 للقمة العربية المقبلة التي ستحتضنها الجزائر، والدفع بالعمل العربي المشترك.

جدير بالذكر أن أول زيارة قام بها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إلى خارج البلاد في يوليو 2014، كانت إلى الجزائر، ما يعكس عمق العلاقات التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين.

و أكد الرئيس المصري خلال تلك الزيارة على وجود “علاقات وموضوعات إستراتيجية مشتركة” بين مصر والجزائر وكذلك قضايا كثيرة تحتاج من الجزائر ومصر العمل سويا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق