أخبار العالم

الجيش الروسي يعزز أسطوله بالمحيط الهادئ بغواصتين نوويتين

موسكو-روسيا-28-9-2022

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء، أنّ قوات الغواصات التابعة لأسطول المحيط الهادئ جرى تعزيزها بغواصتين تعملان بالطاقة النووية، وهما الطرّاد الاستراتيجي “الأمير أوليغ” وطراد الصواريخ المجنحة الذي يعمل بالطاقة النووية “نوفوسيبيرسك”.

وأوضحت أنه في رحلة الانتقال من الأسطول الشمالي وصولا إلى نقطة المرابطة الدائمة في شبه جزيرة “كامتشاتكا” بالمحيط الهادئ، قطعت الغواصتان مسافة 5500 ميل بحري تقريباً، في حالة انغمار تحت جليد القطب الشمالي.

وتعدّ الغواصة “الأمير أوليغ” أوّل غواصة صاروخية استراتيجية تسلسلية تعمل بالطاقة النووية، وجرى إنزالها إلى المياه في 16 يوليو 2020.

أمّا “نوفوسيبيرسك” فقد جرى تسليمها إلى البحرية في ديسمبر 2019، علما أن الأسلحة الهجومية الرئيسية للغواصتين هي صواريخ “كاليبر” و”أونيكس” المجنحة (كروز).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. After examine a number of of the weblog posts in your web site now, and I actually like your approach of blogging. I bookmarked it to my bookmark web site listing and will be checking again soon. Pls try my site as effectively and let me know what you think.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق