دول الساحل والصحراء

الاتحاد الأوروبي يرحب بتوقيع الأطراف السوادنية على الإعلان الدستوري

ستراتيجيا نيوز

اقرأ في هذا المقال
  • سيد نفسه من لا سيد له
  • نحن أحرار بمقدار ما يكون غيرنا أحرارا
  • ليس من المنطق أن تتباهى بالحرية و أنت مكبل بقيود المنطق
  • حيث تكون الحرية يكون الوطن
  • ليس من المنطق أن تتباهى بالحرية و أنت مكبل بقيود المنطق
  • إذا تكلمت بالكلمة ملكتك وإذا لم تتكلم بها ملكتها

رحّب الاتحاد الأوروبي بتوقيع الأطراف السودانية بالأحرف الأولى على اعلان دستوري، واصفا إياها بالإنجاز الهام والفرصة الفريدة لتنفيذ انتقال حقيقي في البلاد بقيادة مدنية.

ولفت المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية فيديريكا موغيريني، في بيان صدر اليوم الاثنين 5 أوت 2019، إلى أن التوقيع على الإعلان الدستوري يمهّد الطريق لتشكيل حكومة انتقالية، مثنية على تصميم واحساس الطرفين بالمسؤولية، حسب تعبيرها.

كما عبرت مايا كوسيانيتش، عن تقدير بروكسل للجهود الدؤوبة التي قام بها الاتحاد الأفريقي والوسيط الأثيوبي.

ويتطلع الأوروبيون إلى حفل التوقيع الرسمي للإعلان والمقرر في 17 الشهر الجاري، حيث سنعمل مع الحكومة الانتقالية التي يقودها المدنيون لدعم السودان في طريقه نحو الديمقراطية، وفق المتحدثة.

وكان المجلس العسكري الانتقالي وقوى اعلان الحرية والتغيير قد وقعا بوم أمس بالأحرف الأولى على اعلان دستوري، مؤسس على اتفاق سابق بينهم (الوثيقة السياسية) حول تقاسم السلطة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق