أخبار العالمأوروبا

اختتام مؤتمر الأمم المتحدة حول المحيطات

بعد أسبوع من المناقشات والفعاليات في العاصمة البرتغالية لشبونة، اختتم مؤتمر الأمم المتحدة بشأن المحيط أعماله أمس الجمعة، حيث اتفقت حكومات ورؤساء الدول على إعلان سياسي جديد لإنقاذ المحيط.

حضر المؤتمر أكثر من 6 آلاف مشارك، بمن في ذلك 24 من رؤساء الدول والحكومات، وأكثر من ألفي ممثل عن المجتمع المدني، ودعوا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة وملموسة لمعالجة أزمة المحيط.

واعترفا بـ”الفشل الجماعي” السابق ، دعا قادة العالم إلى مزيد من الطموح لضمان معالجة الحالة الأليمة للمحيط.

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، على الحاجة الملحّةِ للاستثمار بشكل مستدام في الاقتصادات التي تعتمد على البحر.. وقال إن إخفاقنا في العناية بالمحيط له آثارٌ مضاعَفةٌ على جوانب خطة عام 2030 بأكملها.

يشار إلى أن المحيطات تغطي 70 في المائة من سطح الأرض، وهي أكبر بيئة حيوية تضم ما يصل إلى 80 في المائة من جميع أنواع الحياة في العالم. وتنتج 50 في المائة من الأكسجين الذي نحتاجه، وتمتص 25 في المائة من جميع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وتلتقط 90 في المائة من الحرارة الإضافية الناتجة عن تلك الانبعاثات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق