أخبار العالمالشرق الأوسط

إنفجار بيروت: أبرز ردود الأفعال الدولية

بيروت-لبنان-5-8-2020


أفادت بريطانيا إن من السابق لأوانه التكهن بسبب الانفجار الضخم الذي هز أرجاء بيروت وأسفر عن سقوط ما لا يقل عن مئة قتيل، بحسب ما جاء في وكالة “رويترز” للأنباء.

من جهتها أعلنت وزارة الطوارئ الروسية اليوم الأربعاء عن إرسال خمس طائرات إلى لبنان للمساعدة في رفع الأنقاض التي خلفتها الانفجارات التي وقعت في مرفأ بيروت أمس.
كما أعلنت الوزراة، وفقا لوكالة “سبوتنيك”، عن إرسال متخصصين من هيئة حماية المستهلك الروسية إلى بيروت، ومختبرات للكشف عن فيروس “كورونا”، وملابس ووسائل للوقاية.

وأعلن الصليب الأحمر اللبناني صباح اليوم ارتفاع عدد قتلى الانفجارات التي شهدها مرفأ بيروت أمس إلى مئة قتيل، إلى جانب نحو أربعة آلاف مصاب.

وعقب الانفجار المدمر الذي وقع في مرفأ بيروت أمس الثلاثاء، أعلنت فرنسا إرسالها طائرتين عسكريتين إلى لبنان لتقديم الدعم.

وذكر قصر الإيليزيه أن الطائرتين سيكون على متنهما 55 فردا من فرق الحماية المدنية الفرنسية وأطنان من المستلزمات الضرورية لمعالجة المصابين.

وبحسب البيانات، فإنه من المقرر أيضا إرسال نحو عشرة أطباء طوارئ فرنسيين إلى بيروت في أسرع وقت ممكن لدعم المستشفيات هناك.


كما أشارت قبرص إلى إنها على استعداد لتقديم المساعدة الطبية للبنان بعد انفجار هائل هز ميناء بيروت وأسفر عن مقتل 100 شخص على الأقل وإصابة الآلاف.
وقال وزير الخارجية القبرصي نيكوس كريستودوليدس لهيئة البث القبرصية الحكومية “قبرص مستعدة لاستقبال المصابين لتلقي العلاج وإرسال فرق طبية إذا اقتضى الأمر”.


وسمع دوي الانفجار الذي حدث أمس الثلاثاء في أنحاء قبرص التي تقع على بعد 160 كيلومترا تقريبا.
وقال كريستودوليدس إن أضرارا بالغة لحقت بالسفارة القبرصية في بيروت والتي كانت مغلقة وقت الانفجار.

ومن جانبه ،وجه رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد إلى الرئيس اللبناني ميشال عون برقية تعزية وتضامن تقدم فيها باسمه الخاص وباسم الشعب التونسي له، ومن خلاله إلى كافة الشعب اللبناني الشقيق، بخالص التعازي وأصدقها في هذا المصاب الجلل، معربا عن التمنيات بالشفاء العاجل للجرحى.

وأعرب رئيس الدولة عن مؤازرة تونس وتضامنها التام مع لبنان الشقيق سائلا الله العزيز القدير أن يحمي لبنان والشعب اللبناني من كل مكروه.
وعبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن مواساته للبنان بعد سقوط عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار هائل ببيروت وصفه بأنه “هجوم”.

وقال ترامب في لقاء مع الصحفيين بالبيت الأبيض “الولايات المتحدة جاهزة لمساعدة لبنان. سنكون هناك للمساعدة. يبدو أنه هجوم رهيب”.

وكان دعا الرئيس اللبناني، قد دعا لعقد جلسة استثنائية للحكومة لبحث الانفجار الذي حدث أمس في مرفأ بيروت، معلناً حالة الطوارئ في العاصمة لمدة أسبوعين.

وأضاف عون في تغريدة على “تويتر” أنه من غير المقبول أن تكون شحنة من نترات الأمونيوم تقدّر بنحو 2750 طناً موجودة منذ ست سنوات في مستودع دون إجراءات وقائية، كما توعد “بإنزال أشد العقوبات” بالمسؤولين عن ذلك.

وأوصى مجلس الدفاع الأعلى اللبناني بإعلان بيروت مدينة منكوبة، كما أعلن حالة طوارئ لمدة أسبوعين في العاصمة، وسلّم مهام الأمن إلى السلطات العسكرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق