أخبار العالمإفريقيا

أصوات مبحوحة لأحزاب تحتضر

تونس-21-9-2022


تساءل النائب السابق في البرلمان المنحل، المنجي الرحوي، في لقاء إذاعي،اليوم الأربعاء: أين كانت تلك الأحزاب التي ترفع عقيرتها اليوم مثل التكتل والجمهوري وحزب العمال قبل 25 جويلية2021، والحال أنها كانت قد “ماتت” قبل ذلك التاريخ؟.
واعتبر أن “كل صوت علا بعد 25 جويلية، لديه مصلحة مع المنظومة السابقة لـ25 جويلية، ومتورط بصفة أو بأخرى في منظومة 24 جويلية، سواء أكان حزبا أو فردا أو حقوقيا أو جمعية”.
ووصف الرحوي، المعارضة القائمة حاليا بأنها لا تعدو أن تكون سوى معارضة “كرتونية”، غير قادرة سوى على إصدار البيانات وتنظيم ندوات صحفية لذر الرماد على العيون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق